نادي أولمبيا يصدر بيانا بعد فضيحة توزيع الأموال على لاعبيه

ياسر الدوسري
2021-10-04T13:02:41+03:00
اخبار العالم
نادي أولمبيا يصدر بيانا بعد فضيحة توزيع الأموال على لاعبيه

اعترف أولمبيا الهندوراسي لكرة القدم، بالخطأ الذي ارتكبه لاعبوه، بقبولهم أموالا من قبل مالك نادي إنتر مونغوتابو ونائب رئيس دولة سورينام، مما تسبب بإقصاء الناديين عن دوري “كونكاكاف”.

وأوضح أولمبيا في بيان رسمي أن “الأحداث التي وقعت في غرفة تبديل الملابس بالنادي بعد مباراة 21 سبتمبر ضد إنتر مونغوتابو في سورينام كانت خطأ بلا شك”.

وأضاف البيان “نؤكد أن الأخطاء التي ارتكبها بعض لاعبينا في تلك الليلة لا تمثل قيم ومبادئ النادي”.

وأكدت إدارة نادي أولمبيا أنها “ستتخذ إجراءات تأديبية داخلية، لأن عواقب هذه الأخطاء تسببت في أضرار جسيمة بصورة نادينا الحبيب”.

وأردف البيان “الأموال التي حصل عليها اللاعبون سيتم التبرع بها هذا الأسبوع لمؤسسة هندوراس للأطفال المصابين بالسرطان”.

وسبق البيان إعلان مدرب أولمبيا، الأرجنتيني بيدرو تروغليو، استقالته من منصبه.

 

وانتشر مقطع فيديو بشكل واسع النطاق على وسائل التواصل الاجتماعي بعد مباراة أولمبيا وإنتر مونغوتابو التي أقيمت الثلاثاء الماضي ضمن ذهاب دور الـ16 من دوري “كونكاكاف” للأندية وانتهت بفوز أولمبيا 6-0، ظهر فيه مالك نادي إنتر مونغوتابو ونائب رئيس دولة سورينام، روني برونسويك وهو يوزع الأموال على لاعبي الفريق الهندوراسي عقب نهاية اللقاء.

وكانت المباراة التي جمعت الطرفين في باراماريبو خطفت الأنظار حول العالم، بعدما قرر برونسويك أن يشارك كأساسي في اللقاء عن عمر يناهز الـ 60 عاما.

وشارك برونسويك لمدة 54 دقيقة خلال المباراة إلى جانب…

إقراء تفاصيل الخبر من مصدره

رابط مختصر