فاز برئاسة بلدية نيويورك من هو إيريك آدامز الشرطي الأسود السابق

مؤمن علي
اخبار العالم
فاز برئاسة بلدية نيويورك من هو إيريك آدامز الشرطي الأسود السابق
فاز برئاسة بلدية نيويورك من هو إيريك آدامز الشرطي الأسود السابق

تمكن إيريك آدامز، الشرطي السابق الذي ترعرع في عائلة فقيرة، من أن يصبح ثاني أمريكي أسود يتولى رئاسة بلدية مدينة نيويورك محققا فوزا كبيرا في الانتخابات إثر مسيرة خارجة عن المألوف. وحاز آدامز 67% من الأصوات مقابل 27% لمنافسه في هذه المدينة المصنفة يسارية وتشهد تفاوتا اقتصاديا واجتماعيا صارخا بين فئات المتجمع.

أصبح إيريك آدامز ثاني أمريكي أسود يتولى رئاسة مدينة نيويورك بعدما حقق هذا الشرطي السابق والناشط المناهض للعنصرية الثلاثاء فوزا كبيرا في الانتخابات إثر مسيرة خارجة عن المألوف انتقل خلالها من شاب فقير متحدر من بروكلين ارتكب جنحا إلى سياسي في الحزب الديمقراطي.

وأحرز المرشح الديمقراطي (61 عاما) فوزا كاسحا على منافسه الجمهوري كورتيس سليوا (67 عاما) حسب ما أظهرت النتائج الموقتة الصادرة عن هيئة الانتخابات في المدينة.

وحاز آدامز على 67% من الأصوات مقابل 27% لمنافسه في هذه المدينة المصنفة يسارية وتشهد تفاوتا اقتصاديا واجتماعيا صارخا بين فئات المتجمع.

وعبر آدامز مبتسما أمام مناصريه في أحد فنادق بروكلين قائلا: “حققت هذا المساء حلمي ومن كل قلبي أريد رفع الحواجز التي تمنعكم من تحقيق أحلامكم”. وأضاف الأمريكي الأسود جاكوان ريفرز رئيس جمعية مجلية وصديق رئيس البديلة الجديد: “بات للعمال صوت”.

ويشكل هذا الفوز تكريسا لمسيرة إيريك آدامز الذي ترعرع في عائلة فقيرة في بروكلين وكوينز حيث ارتكب جنحا وتعرض لعمليات توقيف عنيفة من قبل الشرطة قبل أن يصبح ضابطا فيها ويؤسس نقابة في صفوفها لمحاربة.

رابط مختصر