//

رفضت نقابة الطيارين تقريرا فرنسيا عن حادث تحطم طائرة عام 2016 واصفة إياه بـ “المزاعم الكيدية”

مؤمن علي
اخبار العالم
رفضت نقابة الطيارين تقريرا فرنسيا عن حادث تحطم طائرة عام 2016 واصفة إياه بـ “المزاعم الكيدية”
//

تم النشر في: 06/05/2022 – 22:43

أعلنت جمعية طياري الخطوط الجوية المصرية ، الجمعة ، رفضها لنتائج التقرير الذي نشره خبراء فرنسيون حول أسباب تحطم طائرة مصرية في البحر المتوسط ​​عام 2016 ، وأودى بحياة 66 راكبا ، واصفة إياه بـ “حوادث ومزاعم كيدية”. ” أشارت نتائج التقرير إلى فرضية أن السيجارة التي أشعلها أحد أفراد الطاقم تسربت الأكسجين ، مما أدى إلى نشوب حريق.

رفض الطيارون المصريون ، الجمعة ، نتائج تقرير أعده خبراء فرنسيون حول ملابسات وملابسات تحطم طائرة الخطوط الجوية المصرية عام 2016 ، واصفين ما ورد فيه بـ “حجج ومزاعم كيدية”.

وذكرت جمعية طياري الخطوط الجوية المصرية غير الحكومية في بيان أن “سمعة الطيار المصري خط أحمر” مضيفة أنها “ستتخذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة للحفاظ على سمعة طاقم الطائرة والطيار المصري بشكل عام. بعد أن انتهت لجنة التحقيق في الحادث من إعداد التقرير النهائي “.

في 19 مايو 2016 ، تحطمت الرحلة MS804 ، التي تربط باريس بالقاهرة في البحر الأبيض المتوسط ​​بين جزيرة كريت والساحل الشمالي لمصر ، بعد أن اختفت فجأة من على شاشات الرادار بين منتصف الليل والأخرى في الصباح ، مما أسفر عن مقتل 66 شخصًا على متنها ، بينهم 40. مصريون و 15 فرنسيا.

في ديسمبر 2016 تحدثت القاهرة عن اكتشاف آثار متفجرات على رفات الضحايا ، الأمر الذي أثار شكوك الجانب الفرنسي ، خاصة وأن أي منظمة لم تتبن أي هجوم عليها.

السلوك “غير المهني”

باريس ، من جهتها ، اقترحت فرضية الحادث الفني ، قبل أن يستنتج خبراء فرنسيون الشهر الماضي في تقرير أكملوه للقضاء الفرنسي أن تحطم الطائرة نتج عن حريق بسبب تسرب أكسجين كان من الممكن تفاديه ، و طاقم سلوكه “غير المهني”.

كما توصل تحقيق الخبراء إلى أن أفراد الطاقم كانوا يدخنون بانتظام في قمرة القيادة ، خاصة قبل وقوع الحادث بقليل ، وهو ما نفاه خالد رفعت رئيس جمعية الطيارين المصريين ، مؤكدًا أن أفراد طاقم الطائرة كانوا “غير مدخنين”.

من جهة أخرى ، أوضح رفعت أن “صندوق الأكسجين الموجود داخل قمرة القيادة مصمم بتقنية عالية التقنية وموجود في مكان آمن” ، مشيراً إلى أن “الطيار يستخدمه فقط عند وجود مشاكل وحالات طارئة عند الضغط الجوي”.

فرانس 24 / وكالة فرانس برس

المصدر: www.france24.com

رابط مختصر