خبير جزائري يكشف السيناريوهات الممكنة في حال خرقت الطائرات المغربية المجال

ياسر الدوسري
2021-10-04T13:32:07+03:00
اخبار العالم
خبير جزائري يكشف السيناريوهات الممكنة في حال خرقت الطائرات المغربية المجال

نشرت صحيفة الشروق الجزائرية مقالا مطولا شرحت فيه تداعيات القرار الجزائري بغلق المجال الجوي أمام الطائرات المدنية والعسكرية المغربية وما يحدث إذا دخلت طائرات المغرب أجواء البلاد.

واستندت الصحيفة في المقال إلى تحاليل خبراء جزائريين، حيث قالت إن القرار الذي اتخذته الجزائر بحق المغرب يعتبر إجراء سياديا مكفولا للجزائر وفق اتفاقية شيكاغو للطيران المدني، وفق ما صرح الخبير الأمني العقيد المتقاعد رمضان حملات.

وأفادت الصحيفة بأن قرار غلق الأجواء في وجه دولة أو شركة خطوط جوية ما، يعني منع كل طائرة تابعة للدولة أو الشركة المعنية من التحليق فوق أجواء الدولة التي أصدرت القرار، إما بهدف حماية أمنها الوطني من أي عمل تجسسي باستخدام طائرات تجسس مدنية أو عسكرية، كما يمكن أن يكون الهدف هو ضرب اقتصاد الدولة المعنية بهذه العقوبة وتكبيد الطرف المستهدف خسائر فادحة.

ووفق الخبير الأمني فإنه وبموجب قرار غلق الأجواء تصبح طائرات الدولة أو شركة الخطوط الجوية المستهدفة هدفا جويا عندما يتجاوز الأجواء، مضيفا أن الطائرات المدنية تجبر على الهبوط في أي مطار باستخدام القوة وتخضع للتفتيش، كما يمكن أن تتعرض الطائرة للحجز، أما العسكرية فيتم إسقاطها.

وصرح بأن ما بقي أمام المغرب بعد قرار الجزائر غلق الأجواء في وجه الطائرات المدنية والعسكرية، لا يتعدى التظلم لدى الأمم المتحدة أو محكمة لاهاي الدولية في…

إقراء تفاصيل الخبر من مصدره

رابط مختصر