//

تطور ملحوظ .. القوات الروسية على الحدود الأوكرانية تعود إلى ثكناتها .. ماذا يعني هذا؟

مؤمن علي
اخبار العالم
تطور ملحوظ .. القوات الروسية على الحدود الأوكرانية تعود إلى ثكناتها .. ماذا يعني هذا؟
تطور ملحوظ .. القوات الروسية على الحدود الأوكرانية تعود إلى ثكناتها .. ماذا يعني هذا؟
//

في تطور لافت ، أعلنت وزارة الدفاع الروسية ، اليوم الثلاثاء ، عن بدء جزء من القوات الروسية المنتشرة قرب الحدود مع أوكرانيا العودة إلى ثكناتها ، في وقت تخشى فيه الدول الغربية من عملية عسكرية روسية وشيكة.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن المتحدث باسم الوزارة إيغور كوناشينكوف قوله إن “الوحدات العسكرية في المنطقتين الجنوبية والغربية أكملت مهمتها وبدأت عمليات التحميل عبر النقل البري والسكك الحديدية والعودة إلى ثكناتها اليوم”.

من جهته ، أكد الكرملين ، الثلاثاء ، بدء انسحاب مقرر لجزء من القوات الروسية المنتشرة على الحدود مع أوكرانيا ، لكنه شدد على أن روسيا ستواصل نقل جنودها في أنحاء البلاد بالشكل الذي تراه مناسبًا.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين في مؤتمر صحفي “قلنا دائما أنه بعد انتهاء التدريبات … سيعود الجنود إلى قواعدهم الدائمة. لا جديد هنا. إنها عملية عادية.”

يأتي ذلك وسط تحركات دبلوماسية نشطة من أجل نزع فتيل الأزمة ، وكذلك بالتزامن مع تصريحات لوزير الخارجية الروسي أكد فيها استعداد الرئيس فلاديمير بوتين للحوار والتفاوض بشأن الأزمة الأوكرانية.

وقال الكرملين “تصرفات الدول الغربية ومزاعم الغزو الروسي لأوكرانيا هيستيريا ولا أساس لها من الصحة”.

وأضاف أن “المزاعم بحدوث غزو روسي ما هي إلا حملة غير مسبوقة لاستفزاز الموقف وتصعيده”.

وأشار إلى أن “المحادثات بين بوتين والمستشارة الألمانية اليوم ستناقش الضمانات الأمنية والتوتر غير المسبوق في أوروبا”.

من جهته ، أعرب الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ عن تفاؤل حذر بعد أنباء عن انسحاب جزء من القوات الروسية إلى قواعدها ، قائلا إنه يتعين سحب القوات الروسية والمعدات الثقيلة من الحدود مع أوكرانيا.

أفادت تقارير إعلامية واستخباراتية غربية ، مساء أمس الاثنين ، أن القوات الروسية دخلت مرحلة الاستعداد النهائي لاستخدام خيار عسكري ضد أوكرانيا.

ونقلت شبكة CNN الأمريكية عن المخابرات الأمريكية ، أمس ، قولها إن روسيا حسنت أوضاع قواتها على الأرض استعدادًا للهجوم على أوكرانيا.

وتزامنت هذه المعلومات مع ما نقله موقع قناة سي بي إس الأمريكية عن مسؤول أمريكي بأن روسيا نقلت بعض قذائف المدفعية بعيدة المدى وقاذفات الصواريخ إلى مواقع إطلاق النار على الحدود الأوكرانية.

حشدت روسيا أكثر من 100 ألف من قواتها بالقرب من الحدود الأوكرانية ، مما أثار مخاوف من غزو أوكرانيا ، خاصة وأن المناورات المشتركة التي تجريها موسكو مع بيلاروسيا بين 10 و 20 فبراير تعني أن الجيش الروسي يكاد يطوق أوكرانيا.

المصدرm.al-sharq.com
رابط مختصر