الخارجية الفلسطينية مطالبتها بإجراءات دولية وأمريكية لوقف الاستيطان والتطهير العرقي في القدس

مؤمن علي
اخبار العالم
الخارجية الفلسطينية مطالبتها بإجراءات دولية وأمريكية لوقف الاستيطان والتطهير العرقي في القدس
الخارجية الفلسطينية مطالبتها بإجراءات دولية وأمريكية لوقف الاستيطان والتطهير العرقي في القدس

جددت وزارة الخارجية الفلسطينية اليوم مطالبتها بإجراءات دولية وأمريكية كفيلة بوقف الاستيطان والتطهير العرقي في القدس ، وبذل المزيد من الجهود للضغط على الكيان الإسرائيلي لإجباره على الانصياع للإرادة الدولية للسلام والعودة. إلى مسار المفاوضات لإنهاء احتلالها لأرض دولة فلسطين .

مؤكدا أن الولايات المتحدة سارعت بإعادة فتح قنصليتها في القدس له أهمية كبيرة. واستنكرت الوزارة ، في بيان لها ، التوغل الاستيطاني للاحتلال في القدس الشرقية ومحيطها بشكل يومي ، مشيرة إلى أن آخر أشكال هذا الاضطهاد هو الاستيلاء على خمسة دونمات في “حي الشيخ جراح” وتخصيصها لمدينة القدس الشرقية ومحيطها.

الاستفادة من الاستيطان وملاحقة جماعات المستوطنين المتطرفة وملاحقتهم لمنازل الأحياء لطرد العائلات الفلسطينية منها والتصعيد. ما حدث في اقتحام المسجد الأقصى المبارك لإقامة تقسيمه المكاني ، وسط كثرة الدعوات التحريضية التي تطلقها الجماعات الاستيطانية المتطرفة وعدد من الحاخامات والمسؤولين الإسرائيليين بهدمه أو تفكيكه ونقله.

وأشارت إلى ما كشفته وسائل إعلام الاحتلال عن قيام وحدة حكومية بالترويج لخطط مكثفة لبناء العديد من الأحياء والمجمعات الاستيطانية في القدس الشرقية ، بالتزامن مع إخلاء عشرات العائلات الفلسطينية من منازلهم ، وهدم المزيد من منازل المقدسيين. بذرائع كاذبة ، والسيطرة على مئات العقارات لصالح الجمعيات الاستيطانية في محاولة حكومة إسرائيلية رسمية لإتمام عملية إسرائيلنة وتهويد المدينة بالكامل ، وتغيير واقعها التاريخي والقانوني والديمغرافي وفصلها تمامًا عن بيئتها الفلسطينية وربطها بالعمق الإسرائيلي.

وأكدت الخارجية الفلسطينية في بيانها ، أن الكيان الإسرائيلي يسابق الزمن لحل مستقبل القدس من طرف واحد من قبل قوة الاحتلال ، والابتعاد عن أي مفاوضات مستقبلية ، الأمر الذي يؤدي إلى خنق أي فرصة لإقامة دولة فلسطينية مستقلة مع القدس الشرقية. كعاصمة لها ، مما يجعلها مسؤولة مسؤولية كاملة ومباشرة عن نتائج وانعكاسات تفردها الاستعماري. العنف العنيف في القدس الشرقية المحتلة ومحيطها.

يشار إلى أن وسائل إعلام في الكيان الإسرائيلي كشفت اليوم أن سلطات الاحتلال تعمل على دفع خطط بناء مستوطنات كبيرة في القدس المحتلة.

المصدرm.al-sharq.com
رابط مختصر