//

معاني الولاء للوطن المتجول في بيت الشعر بالشارقة

رشاد المهندس
تكنولوجيا
معاني الولاء للوطن المتجول في بيت الشعر بالشارقة
معاني الولاء للوطن المتجول في بيت الشعر بالشارقة
//

تزامنا مع احتفالات الإمارات العربية المتحدة بالذكرى الخمسين لتأسيس الإمارات ، أقامت بيت الشعر بدائرة الثقافة بالشارقة مساء أمس الثلاثاء أمسية شعرية شارك فيها الشاعران: علي العبدان ونايف الهريس. من الامارات والدكتور اياد عبد المجيد من العراق بحضور محمد البريكي مدير الدار وعدد من محبي الشعر والثقافة يقدمها الدكتور احمد عقيلي.

كان الوطن حاضرا في أشعار الشعراء ، وتجسدت القصيدة بمعاني العزة والولاء ، فضلا عن مقاصد الشعر المختلفة. قرأ الشاعر علي العبدان مجموعة من النصوص التي عبرت عن معاناة الذات وصراعات الحياة بلغة أنيقة ورشيقة سيطر على مفرداتها اليأس الذي يسكن الكلمة ، ومن ما قرأه:

حياة تقصر بين اليأس والأمل ، مشيرة إلى مصير قصير المدى

سيلين لا تزال ، ما زلت بينهما

مسجون في كلا الشلل

لا توجد رغبات ، كما قد تكون قد وعدت

بصراحة عدة في الظل البارد.

وبنفس الغرض الشعري ، تلا الخدمان من خبرات الحياة ورحلة الإنسان في دروب الضياع:

يا تائه ممتلئ الوصايا

لا يمكن محوه

لقد أصبحت حاملا أكثر عفة

لا تقبل اللطف والهدايا

ارواح الذين اختبأوا

أنت تستمد منه النواهي والإشارات

ما زلت تريد المثال

أنك بالمثل في الصفات.

وقرأ الدكتور إياد عبد المجيد حب الوطن واحتفالاته بالذكرى الخمسين ، معبراً عن الولاء والولاء والعطف ، ومن قصيدته “عام الخمسين”:

لقد عاد زمن المجد بالبشارة

وجه البيت احتضنته الخلود

وتسير على الطريق بخطى شهم

تجمعوا حول روضة أطفاله السوداء

فدعي (سبعة) إخوة

الطيور الجارحة والفرسان والصيادين

والشارقة سباقات في الذاكرة

لاكتساب المعرفة عزيزة ، الحشود

وقد باركها سلطان المآثر

النعيم عندما تكون مصحوبة بالسعادة

كما قرأ قصيدة “أفول” التي ألقاها على أخيه الراحل “مروان” ، واختتم قراءاته بقصيدة “زايد الصالح” ، معبراً عن المعاني السامية والإنجازات العظيمة للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. رحمه الله:

كدت أمزق روحي

على عطائك من شوقي واقتحمت

اعتقدت أنك مثل الماء يملأني

كيف أنسج ثوبًا من الماء الذي جرفته؟

بدأ نايف الهريس قراءته بقصيدة “يوم الإمارات الخمسون” التي جابت أجواء الوطن ورحلة العطاء والبناء التي امتدت خلال هذا الوقت العظيم بإنجازات عظيمة. هو قال:

هذه هي الإمارات التي لدينا

مسكن لقوم في بطون سحابة

آيات تتويج تغلف مجدها

مع شيوخنا والناس على متنها

النهج يتطور

يرتفع حمل السائل المنوي بكل شهوة

المصدرwww.alkhaleej.ae
رابط مختصر