//

ملتقى دولي بجامعة قطر يناقش واقع وآفاق تدريس الثقافة الإسلامية في الجامعات

ياسر الدوسري
اخبار تبوك و المملكةالخليج العربي
ملتقى دولي بجامعة قطر يناقش واقع وآفاق تدريس الثقافة الإسلامية في الجامعات
ملتقى دولي بجامعة قطر يناقش واقع وآفاق تدريس الثقافة الإسلامية في الجامعات
//

ناقش خبراء ومختصون من الجامعات العربية والإسلامية واقع وآفاق تدريس الثقافة الإسلامية في الجامعات ، في منتدى دولي نظمته اليوم كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة قطر بالتعاون مع اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم. . وركز الملتقى الذي أقيم عبر تقنية الاتصال المرئي على تشخيص واقع تدريس الثقافة الإسلامية في الجامعات الإسلامية ، ومناقشة التحديات التي تواجه الدورات الثقافية وطرق تدريسها ، فيما خصصت جلسة للتجارب العلمية للعاملين في هذا المجال. لتدريس هذه الدورات. وقال الدكتور حسن بن راشد الدرهم ، رئيس جامعة قطر ، إن الملتقى يسلط الضوء على حرص كلية الشريعة على مواكبة موضوع تطوير المقررات واستراتيجيات التعلم الجديدة ، وهو اهتمام ينبع من اهتمامات الجامعة التي يبادر بمبادرات التميز. وأضاف ، في تصريح بهذه المناسبة ، أن مقرر الثقافة الإسلامية يحظى بأهمية كبيرة لدى الطلاب والعلماء ، نظرا لما يحمله من دلالات كثيرة على أمور مهمة تتعلق بالدين الإسلامي وشموليته ومبادئه السامية والتحديات التي تواجه الأمة ، وأهم الوسائل الممكنة لمواجهتها. بدوره ، قال الدكتور إبراهيم الأنصاري ، عميد كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة قطر ، في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية ، إن تنظيم هذا المنتدى يؤكد سعي الكلية لتبادل الخبرات مع الجهات المعنية حول العالم ، لافتا إلى منوهاً إلى أن تحدي الثقافة الإسلامية اليوم هو التحدي الذي يجب مواجهته. يحاربها الجميع لضمان بقاء الثقافة الإسلامية فاعلة وفعالة في منافسة الثقافات المختلفة ، ولتعزيز رسالة هذه الأمة إلى العالم. من جهته قال الدكتور محمد المصلح مساعد العميد للشؤون الاكاديمية بكلية الشريعة ان الملتقى يسعى الى تحقيق ثلاثة اهداف وهي جمع المهتمين والمسؤولين عن مقرر الثقافة الاسلامية لبحثها. والتشاور حول آفاق تطوير هذه الدورة بما يستجيب لتحديات العصر ، وتبادل الخبرات العلمية بشأنها بين جامعة قطر والجامعات الأخرى ، وتحفيز الجهود المؤسسية والفردية في جهود التنمية. كما أشار إلى الجهود المبذولة في جامعة قطر في تطوير مقرر الثقافة الإسلامية من حيث المحتوى والمناهج والتدريس ، وتعزيز الفكر النقدي ، لتمكين الطلاب من فهم كليات الإسلام ورؤاياه ، وبناء قدرتهم المعرفية على مواجهة العصر. التحديات الثقافية. وتحدث في المنتدى مجموعة من الخبراء في تدريس الثقافة الإسلامية في العالم الإسلامي ، منهم الدكتور عدنان محمد زرزور والدكتور عبد المجيد النجار ، إلى جانب متخصصين من عدد من الجامعات العربية والإسلامية.

المصدرm.al-sharq.com
رابط مختصر