//

مركز قطر الدولي للتحكيم يشارك بندوة حول دور الوساطة والتحكيم في حل النزاعات المصرفية

ياسر الدوسري
اخبار تبوك و المملكةالخليج العربي
مركز قطر الدولي للتحكيم يشارك بندوة حول دور الوساطة والتحكيم في حل النزاعات المصرفية
مركز قطر الدولي للتحكيم يشارك بندوة حول دور الوساطة والتحكيم في حل النزاعات المصرفية
//

شارك مركز قطر الدولي للتوفيق والتحكيم بغرفة قطر في ندوة “دور الوساطة والتحكيم في حل المنازعات المصرفية والتجارية” التي نظمها المركز العربي للبحوث القانونية والقضائية بجامعة الدول العربية ، بالتعاون مع اتحاد المصارف العربية (مركز الوساطة والتحكيم). ومثل المركز في الندوة التي أقيمت عبر تقنية الاتصال المرئي ، معالي الشيخ الدكتور ثاني بن علي آل ثاني عضو مجلس إدارة العلاقات الدولية بالمركز ، الذي أكد أهمية التحكيم في حل المنازعات المصرفية ، خاصة لجهة التسوية السريعة للنزاعات ، خاصة وأن القطاع المصرفي يعتبر العمود الفقري للاقتصاد ، يتم من خلاله تمويل معظم المشاريع والأعمال ، الأمر الذي يتطلب حل النزاعات المصرفية في وقت أسرع لضمان عدم تعطل المشاريع والأعمال ، ولتجنب الآثار السلبية على الاقتصاد. وشدد سعادته على ضرورة نشر ثقافة التحكيم في حل المنازعات المصرفية والتجارية ، بدليل أن قانون التحكيم القطري رقم 2 لسنة 2017 ينص صراحة على التحكيم في المنازعات المصرفية. وقال إن مركز قطر الدولي للتوفيق والتحكيم حريص دائما على نشر ثقافة التحكيم ، وتعريف مجتمع الأعمال والقانوني بأهم التطورات والممارسات الدولية في مجاله وتطبيقاته المتعددة سواء من خلال الفعاليات والندوات. والمؤتمرات التي ينظمها المركز أو التي يشارك فيها. وركزت الندوة على محورين الأول بعنوان “التحكيم بين قرارات القاضي في بلد المنشأ … وقرارات القاضي في بلد التنفيذ”. أما المبحث الثاني فكان بعنوان “القضايا المستعجلة وسرعة المحكمين .. ما هي الفوائد التي تعود على البنوك”.

المصدرm.al-sharq.com
رابط مختصر