//

قطر الخيرية تنظم دورات تدريبية لمعلمي القرآن الكريم

ياسر الدوسري
اخبار تبوك و المملكةالخليج العربي
قطر الخيرية تنظم دورات تدريبية لمعلمي القرآن الكريم
قطر الخيرية تنظم دورات تدريبية لمعلمي القرآن الكريم
//

نفذ مركز الخور لتنمية المجتمع التابع لقطر الخيرية برنامج تطوير لمعلمي القرآن الكريم عبر منصات إلكترونية لعدد من معلمي منصة نون ومركز الحنزاب لعلوم القرآن ومدرسة المنار الدولية. وقد تم تنظيم دورات التطوير لمدة 50 ساعة عبر منصة نون الإلكترونية ، بالإضافة إلى لقاءات حية بين المدربين والمشاركين ، وجلسات مرافقة شخصية للمتدربين. تهدف هذه الدورات إلى تعزيز مهارات معلمي القرآن الكريم من خلال المنصات الإلكترونية ، وإكسابهم مهارات معلم القرن الحادي والعشرين ، وتزويدهم بالمفاهيم الأساسية للعملية التربوية ، وتوضيح أسس نجاح المعلم. العملية التعليمية وتطوير أساليب الأداء والاستخدام السليم للتكنولوجيا والتدريب على إدارة المناهج والبرامج المتعلقة بمجال القرآن الكريم وعلومه من خلال منصات في الفضاء. من مرحلة التصميم والتخطيط إلى مرحلة التقييم. أداء المشاركين قالت السيدة فاطمة المهندي ، مدير إدارة البرامج وتنمية المجتمع بقطر الخيرية ، إن هذا البرنامج التدريبي يأتي في إطار حرص قطر الخيرية على رفع قدرات المجتمع المحلي والجهات ذات العلاقة والمساهمة في تنمية المجتمع. تنمية المعرفة والمهارات ، مع ملاحظة أن هذا البرنامج يهتم بتعليم القرآن الكريم ، وتدريب المعلمين والمشرفين المدربين تدريباً مهنياً. وعبر المدرب الدكتور علاء حسني في تصريح له في ختام الدورة عن شكره لمنصة نون وجميع الكادر التدريسي والإداري وقطر الخيرية على استضافة هذا البرنامج. وأكد على تميز المشاركين في التفاعل والمشاركة والحرص على المعرفة وتنمية المعرفة وصقل المهارات وترسيخ القيم. وأوضح أنه خلال الدورة التدريبية تم تطبيق أنواع من التدريب. الواجبات المباشرة والتعلم الذاتي والعملية ، وتم إحراز تقدم كبير في أداء المشاركين. تطوير المهارات. وعبر عدد من المشاركين عن سعادتهم بالمشاركة والاستفادة من الدورات. وقال المدرس محمد ثروت المتخصص في تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة عبر منصة نون: إنه أعجب بالبرنامج كثيرا ، حيث ساهم في تنمية مهاراته في استخدام برنامج التايمز ، واستخدام الصورة والصوت عن بعد. التعليم. وأشادت السيدة نجوى محمد خير من منصة نون بأداء المدرب والتنسيق الإداري للبرنامج وتحديد احتياجات المتدربين لتحقيق أقصى استفادة من البرنامج. من جانبها أشادت المعلمة علاء جوهر من مدرسة المنار الدولية بالمواد المقدمة وحرص المدربة على تزويد المشاركين بالمواد المثرية ودعم التعليم الذاتي للمشاركين. وأضافت أن أكثر ما استفاد من الدورة هو استخدام الألعاب التعليمية الإلكترونية ، وكذلك أهمية الجلوس أمام الكاميرا بوضوح وبتركيز مع الطلاب. بدورها قالت المعلمة رانيا مكاوي من مدرسة المنار الدولية ان المدرب كان ماهرا في المادة واننا تبادلنا خبراته العملية والتي كانت لها فوائد كبيرة وتبادلنا الخبرات مع المعلمين المشاركين من مختلف الجهات وخبرات مختلفة. . أما المعلمة هناء من مركز الحنزاب لعلوم القرآن فأوضحت أن البرنامج غني بالمعلومات والخبرات وشكرت القائمين على الدورة وحرصهم الكبير على تذليل الصعوبات.

المصدرm.al-sharq.com
رابط مختصر