//

المالكي: “ميليشيا الحوثي تبنت الفكر الطائفي من إيران”

ياسر الدوسري
اخبار تبوك و المملكةالخليج العربي
المالكي: “ميليشيا الحوثي تبنت الفكر الطائفي من إيران”
المالكي: "ميليشيا الحوثي تبنت الفكر الطائفي من إيران"
//

التحالف يكشف أدلة على تورط حزب الله والحوثيين في اليمن

Arabia.net

كشف تحالف دعم الشرعية في اليمن ، ظهر اليوم الأحد ، في إيجاز شامل عن الأزمة اليمنية ، عن أدلة تثبت تورط حزب الله اللبناني الإرهابي في اليمن واستخدام المطار لاستهداف السعودية.

وقال المتحدث الرسمي ، العميد الركن تركي المالكي ، في المؤتمر الصحفي ، الأحد ، إن “الحوثيين ليس لديهم قرار المشاركة في الحل السياسي في اليمن”.

وشدد المالكي على أن “النظام الإيراني يرعى السلاح في المنطقة ويقوم بالدمار والدمار” ، مشيرا إلى أن “مليشيا الحوثي تتبنى عقيدة طائفية من إيران”.

كما تحدث المالكي عن دور طهران في تأجيج “الفكر الطائفي في العراق وسوريا ولبنان”.

وأضاف المتحدث الرسمي باسم التحالف أن “الحرب في اليمن أيديولوجية واجتماعية وطائفية كما هو الحال في لبنان”.

وأكد المكي في مؤتمره الصحفي أن “الحل السياسي في اليمن هو الحل الأفضل” ، موضحا أن “مليشيا الحوثي رفضت كل جهود الأمم المتحدة لحل الأزمة سياسيا”.

واتهم المتحدث مليشيا الحوثي بـ “استغلال اتفاق خفض التصعيد وتحريك قواتها على عدة جبهات” ، مؤكدا أن “التحالف يراقب تحركات مليشيا الحوثي على مدار الساعة”.

وقال المالكي إن “محاولة مليشيا الحوثي السيطرة على مأرب تهدد 3 ملايين يمني” ، كاشفا أن السفير الإيراني لدى الحوثيين حسن إرلو كان يقود عمليات عسكرية في اليمن.

وأضاف المالكي أن “جهود التحالف ساهمت في تأمين الملاحة في البحر الأحمر” ، مبينا أن “مليشيا الحوثي اتخذت مطار صنعاء نقطة انطلاق للصواريخ الباليستية”.

وذكر أن “مليشيا الحوثي أطلقتها 100 قارب ودمرها التحالف”.

وكان التحالف قد عرض في وقت سابق جزءًا من مقطع فيديو كشفه عن تحول مطار صنعاء إلى قاعدة عسكرية.

يأتي ذلك فيما استنكرت الولايات المتحدة وفرنسا ودول عربية وخليجية ، الهجوم الإرهابي على محافظة صامطة في منطقة جازان السعودية ، والذي أسفر عن مقتل وإصابة عدد من السعوديين والمقيمين في المملكة نتيجة لذلك. سقوط مقذوفة عسكرية أطلقتها مليشيا الحوثي.

أعربت السفارة الأمريكية في العاصمة السعودية الرياض ، أمس السبت ، عن إدانتها لهجوم مليشيا الحوثي الإرهابية على منطقة جازان بقذيفة عسكرية ، ما أسفر عن مقتل سعودي ويمني ، وإصابة سبعة آخرين. وأخرى ، بحسب الدفاع المدني السعودي ، إضافة إلى الخسائر المادية.

وأكدت السفارة الأمريكية أن تصعيد الميليشيات المدعومة من إيران يطيل من أمد الصراع ومعاناة المدنيين الأبرياء ، ويعرض الشعب السعودي وأكثر من 70 ألف أمريكي مقيم في المملكة للخطر ، ودعت المليشيا الإجرامية إلى وقف طائشها. الهجمات على المملكة العربية السعودية والمشاركة في الجهود الدبلوماسية لإنهاء الصراع.

المصدرalwatannews.net
رابط مختصر