//

الإمارات ترحب بإعلان بايدن النظر بإدراج الحوثيين كإرهابيين

ياسر الدوسري
اخبار تبوك و المملكةالخليج العربي
الإمارات ترحب بإعلان بايدن النظر بإدراج الحوثيين كإرهابيين
الإمارات ترحب بإعلان بايدن النظر بإدراج الحوثيين كإرهابيين
//

وبعد إعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن أن وضع مليشيا الحوثي على قوائم الإرهاب مرة أخرى أمر قيد النظر ، رحبت السفارة الإماراتية في واشنطن بهذا الأمر ، مستنكرة إطلاق الميليشيات لصواريخ باليستية و “كروز” على أهداف مدنية.

كما كشف أن إدارته ستعيد النظر في قرار إعادة الحوثيين إلى قائمة الإرهاب. واعتبرت في تغريدة على صفحتها الرسمية على تويتر أن “الموضوع واضح ، ويتمثل في إطلاق صواريخ باليستية و” كروز “على أهداف مدنية ، واستمرار العدوان وتحويل مسارات الحل إلى اليمنيين. اشخاص.”

‘وقف الحرب صعب’

فيما جاءت هذه التطورات بعد أن أكد الرئيس الأمريكي في مؤتمر صحفي نادر ، الأربعاء ، في رده على سؤال لقناة العربية / الحدث ، أن وقف الحرب في اليمن سيكون صعبًا ، لأن أمريكا بحاجة إلى شركاء لإنهائها.

في غضون ذلك ، أوضح مصدر في الخارجية الأمريكية ، أن الإدارة الأمريكية تعاقب وستعاقب قادة الحوثيين الذين ساهموا في التصعيد في اليمن.

وأضافت أنها ستعاقب قادة الحوثيين الذين يشكلون خطرا على المدنيين ، مؤكدة أنها لن تتردد في استهداف الكيانات التي تزيد من حدة الصراع في اليمن.

الهجوم على أبو ظبي

أعلنت شرطة أبوظبي ، الإثنين الماضي ، اندلاع حريق أدى إلى انفجار 3 خزانات بترول في منطقة المصفح آيكاد 3 بالقرب من خزانات أدنوك ، بالإضافة إلى حريق طفيف بمنطقة الإنشاءات الجديدة بمطار أبوظبي الدولي. .

وأدى الحريق إلى مصرع 3 أشخاص “هندي وباكستاني” ، وإصابة 6 في انفجار صهاريج وقود في أبو ظبي ، بحسب وكالة أنباء الإمارات (وام).

بينما أشارت التحقيقات الأولية إلى أنه تم رصد أجسام طائرة صغيرة ، يحتمل أن تكون لطائرات مسيرة ، سقطت في المنطقتين مما قد يكون سبب الانفجار والحريق.

من جهتها ، أعلنت مليشيا الحوثي مسؤوليتها عن الهجوم الإرهابي ، بحسب المتحدث باسم وكالة “رويترز”.

دعوة للتنديد الدولي

يشار إلى أن هجوم الحوثي قوبل بإدانات عربية ودولية عديدة ، وسط تأكيدات إماراتية أنها لن تمر دون عقاب.

كما دعت بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة في رسالة إلى مجلس الأمن ، الثلاثاء ، إلى إدانة هجمات الحوثيين بشكل قاطع ، قائلة: “هذا التصعيد غير القانوني والمثير للقلق هو خطوة أخرى في جهود الحوثيين لنشر الإرهاب والفوضى في بلادنا. منطقة.”

كما دعت مجلس الأمن إلى التحدث بصوت واحد والانضمام إلى الإدانة الحازمة والقاطعة لهذه الهجمات الإرهابية التي تمت في تجاهل تام للقانون الدولي.

المصدرalwatannews.net
رابط مختصر