//

تضاعف سعر رغيف الخبز المدعم في مصر

مؤمن علي
أخبار إقتصادية
تضاعف سعر رغيف الخبز المدعم في مصر
تضاعف سعر رغيف الخبز المدعم في مصر
//

وقال المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه لـ “العربي الجديد” ، إن تحرير سعر رغيف الخبز المدعوم سيتم على عدة مراحل تبدأ بخفض مخصصات دعم السلع الغذائية في الموازنة الجديدة بمقدار 10. ٪ بنحو 87.2 مليار جنيه في موازنة العام الجاري (2021-2021). 2022) منها حوالي 50.6 مليار جنيه لدعم نظام الخبز بهدف توفير 5 أرغفة للفرد يوميا مقابل 25 قرشا بما يعادل 7.5 جنيه شهريا (الدولار = حوالي 15.7 جنيه).

تدعم الحكومة في مصر حالياً نحو 66.7 مليون شخص في نظام دعم الخبز من أصل 71 مليوناً مدرجة أسماؤهم في البطاقة التموينية ، في دولة يزيد عدد سكانها عن 100 مليون نسمة ، بمعدل 50 جنيهاً للفرد. يشتري ما يشاء من منافذ وزارة التموين وفي جميع المحافظات ، استبعدت الوزارة أكثر من 10 ملايين فرد من بطاقات الدعم خلال السنوات الثلاث الماضية بحجة أنهم من الفئات غير المؤهلة للدعم ، وفق الشروط التي أقرتها الوزارة في وقت سابق.

وأوضح المصدر أن الاستبعاد من نظام دعم السلع سيؤثر على المزيد من المواطنين خلال العام المالي الجديد ليشمل جميع المهن وأصحاب الأعمال والعاملين الذين يتقاضون رواتب شهرية تتجاوز عشرة آلاف جنيه وأصحاب الحيازات الزراعية وكذلك الأشخاص الذين يتقاضون رواتبهم شهريًا. تملك سيارات يعود تاريخها إلى عام 2015 وما فوق والأسر التي تزيد رسومها المدرسية عن 20 ألف جنيه سنويًا لجميع الأبناء.

وأضاف أن اللجنة تنتظر قيام الحكومة بإرسال مشروع الموازنة الجديدة للاطلاع على كافة الأرقام المتعلقة بالدعم ، وبنود أخرى تؤثر بشكل مباشر على حياة المواطنين ، مقترحًا أن يتم عرض الموازنة الجديدة على مجلس النواب. النواب في نهاية شهر آذار المقبل ، على خلفية الموعد الدستوري لعرضه على مجلس النواب قبل تسعين يوماً على الأقل من بداية السنة المالية.

رفعت وزارة التموين أسعار بيع السلع الأساسية على البطاقات المدعومة بنسبة تزيد عن 30٪ مقارنة بأسعارها في يناير 2021 ، بمبلغ الدعم المحدد بـ 50 جنيهاً لأول 4 أفراد مسجلين بالبطاقة ، و 25 جنيهاً. للشخص الخامس والذي يهدف إلى تخفيض قيمة الدعم المقدم للمواطنين بعد فرض أكثر من زيادة على أسعار بيع الزيت والسكر والأرز.

صرح وزير التموين المصري ، علي المصيلحي ، أن الحكومة ستبدأ خطتها لرفع الدعم عن الخبز تدريجياً بحلول السنة المالية 2022-2023 ، مدعياً ​​أن سعر الرغيف المباع بـ 5 قروش يصل في الواقع إلى 65 قرشا بعد ارتفاع أسعار القمح العالمية مشيرا إلى مسارين. الأول هو التحول إلى الدعم النقدي المشروط مع تحرير أسعار القمح والدقيق ، والثاني هو رفع سعر رغيف الخبز تدريجياً.

أرجأ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، قرار زيادة سعر رغيف الخبز المدعوم ، والذي تم الإعلان عنه عند افتتاح مصنع أغذية مملوك للجيش ، في 3 أغسطس 2021 ، في ظل الرفض الشعبي الواسع النطاق. القرار في ذلك الوقت ، والذي ظهر بوضوح على منصات التواصل الاجتماعي ، باعتبار أن الخبز هو السلعة الأهم لملايين المواطنين البسطاء الذين يعتبرونه مكونًا رئيسيًا في نظامهم الغذائي.

المصدرwww.alalam.ir
رابط مختصر