//

برنامج تأميني ومعاش للمزارعين والفلاحين في مصر

هنادي الوزير
أخبار إقتصادية
برنامج تأميني ومعاش للمزارعين والفلاحين في مصر
//

واجتمع مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء مع نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي للحديث عن “معاشك بإيدك” الذي يهدف لتوفير حياة لائقة للمزارعين، وتشجيعهم على الحصول على حقهم التأميني.

ويقول حسين أبو صدام النقيب العام للفلاحين في مصر إنّ: “وجود معاش للمزارعين خطوة مميزة للغاية للتأمين على كبار السن منهم ورعايتهم باعتبارهم من الفئات الأولى بالرعاية التي يولي لها الرئيس عبد الفتاح السيسي اهتمامًا كبيرًا خلال السنوات الأخيرة”

وتابع أبو صدام في حديثه لـ”سكاي نيوز عربية” أنّ: “طالبنا بتلك الخطوة منذ سنوات عديدة، وهي حصول الفلاح على المعاش المناسب، ولكن كانت هناك بعض العقبات كطريقة الدفع، والجهات التي ستقوم بتمويل هذا المعاش، ولكننا كنا في انتظار مقترحات عدة تخرج بها الدولة لتحقيق حياة كريمة لتلك الشريحة التي تعاني دائمًا”.

تكريم كبار السن

ويشمل المشروع الحكومي الجديد المساهمة في تكريم متقدمي العمر من كبار المنتجين الزراعيين الذين ظلوا لعقود طويلة خارج الحسابات، مع منح الفلاحين الأولى بالرعاية وأسرهم في حالة الوفاة “معاشًا تأمينيًا”.

وتشمل المبادرة الجديدة كل المالكين للحيازات الزراعية، وستكون الاشتراكات كدفعة أولى ثم أقساط حتى بلوغ سن المعاش، على أن يقبضها المستحق بعد بلوغ سن الاستحقاق أو في حالة العجز الكلي أو يحصل عليها الأهل في حالة الوفاة دفعة واحدة كمكافأة نهاية الخدمة التي يحصل عليها الموظفين.

اقتراحات عدّة

وأكد نقيب الفلاحين: “كان هناك اقتراح منذ فترة بدعم وزارة الزراعة المصرية لفكرة التأمين، ومعها الاتحاد التعاوني الذي يحتوي على أموال الفلاحين، على أن يقوم المزارعين بدفع جزء أيضًا من الأموال، ولكن كل هذا لم يتم حتى تم الاتفاق بين الحكومة ووزارة التضامن الاجتماعي على المعاش التأميني”.

ونوّه أبو صدام في حديثه مع موقع “سكاي نيوز عربية”: “يعتمد المعاش التأميني في الأساس على الجمعيات الزراعية المنتشرة في كافة أنحاء مصر وعلى الحيازات الزراعية الخاصة بالمزارعين، فغالبية الفلاحين لا يريدون أن يقوموا بالدفع بشكل شهري، يريدون أن يرتبط الدفع بموسم الحصاد كنصف سنوي أو سنويًا”.

3 آلاف جنيه سنويًا

وكانت وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج قد أكدت أنّ: “المزارع سيقوم بدفع مبلغ لا يتجاوز الـ3 آلاف جنيه سنويًا، على مدار 15 سنة، وهو من يختار إذا كان يريد الحصول على معاش 500 أو 1000 أو 1500 جنيه. هذا النظام يوفر للمزارع تأمينًا صحيًا وتأمينًا على الحياة، كما أنه نظام يحمي أسرته في حالة الوفاة أو العجز أو الشيخوخة، حيث ينقل المعاش لأولاده بعد ذلك”.

وأردفت “القباج”، أن: “تم إجراء بحث أولي على عينة من المزارعين حول تقبل هذا النظام، ووجدوا أن 56% من مزارعي هذه العينة قد تقبلوه، وسنقوم ببدء التطبيق في محافظة الفيوم أولًا كبداية، كما أن هذا النظام لا يقتصر على المزارعين الرجال فقط، بل متاح أيضًا أمام السيدات، وكذلك للمزارع وزوجته”.

الحيازات الزراعية

وأوضح النقيب العام للفلاحين في مصر: “يجب أن يكون هناك مخرجًا مناسبًا يتم الاتفاق عليه لمن ليس لديهم حيازات زراعية بالدخول في المبادرة، حيث أن هناك ملايين المزارعين المستحقين وليس معهم أي حيازة بامتلاك أي أراضي، بجانب أن يكون هناك مقابل في حال حدوث العجز الجزئي وعدم ربط المعاش بالوفاة أو العجز الكلي”.

وأشار إلى أنّ: “نسبة كبيرة من المزارعين مسرورين بالفكرة ولديهم ترحيب بها، ولكن نحتاج إلى توعية وإرشاد حول فكرة الدفع، وتوضيح أن الموظفين في الدولة يقومون بدفع مقابل ويحصلون عليه في نهاية خدمتهم كمكافأة أو تأمين صحي، لأن نسبة من الفلاحين غير مدركين لفكرة الدفع للحصول على شئ في نهاية العمر أو في حال الأزمات الكبرى كالعجز الكامل”.

رابط مختصر