قبل افتتاحه .. تفاصيل كاملة عن مهرجان القاهرة السينمائي الفرنسي

هنادي الوزير
ثقافة وفنون
قبل افتتاحه .. تفاصيل كاملة عن مهرجان القاهرة السينمائي الفرنسي
قبل افتتاحه .. تفاصيل كاملة عن مهرجان القاهرة السينمائي الفرنسي

أعلنت إدارة مهرجان القاهرة للفيلم الفرنكوفوني في دورته الأولى ، التي ستقام في الفترة من 11 إلى 16 ديسمبر ، عن لجنة التحكيم في مسابتيه الرسميتين.

تشمل المسابقة أفلاماً روائية ووثائقية ، ومسابقة للأفلام القصيرة ، يقدم خلالها المهرجان 23 فيلماً من 10 دول أعضاء في المنظمة الدولية للفرانكوفونية: (مصر ، فرنسا ، كندا ، السنغال ، المغرب ، تونس ، الإمارات العربية المتحدة ، لبنان ، بوركينا فاسو بالإضافة إلى إنجلترا).

يترأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الطويلة والوثائقية التي تنتجها الدول الأعضاء في المنظمة الفرنكوفونية المخرج الكبير هاني لاشين والنجمة إلهام شاهين ومديرة التصوير الدكتور محسن أحمد والناقد والصحفي الكاتب أمل عثمان والموسيقي أشرف محروس. كاتب السيناريو وسام سليمان ، والفنان والمنتج اللبناني فادي اللوند.

فيما ترأست الفنانة سلوى محمد علي لجنة تحكيم الأفلام القصيرة ، بعضوية الفنانة الشابة ناهد السبيعي ، ومخرج الأفلام الوثائقية عزالدين سعيد ، والناقدة الجزائرية فاطمة البارودي.

يفتتح المهرجان ، اليوم السبت ، بدار الأوبرا المصرية ، ويقام تحت رعاية وزارة الثقافة ، بحضور عدد من المسؤولين والدبلوماسيين ، والعديد من صانعي الأفلام والنجوم والإعلاميين. المنظمة الفرنكوفونية.

أكد الناقد السينمائي ياسر محب رئيس المهرجان أن المهرجان يتم تكريمه في دورته الأولى هذا العام بهذه كوكبة من النجوم وصانعي الأفلام أعضاء لجنة التحكيم الذين رحبوا بالمشاركة في تحكيم المهرجان ، مؤكدا أهمية التخصص المعروض. من خلال المهرجان ونهجه في الترويج للسينما المصرية والفرانكفونية في مختلف أنشطتها وجوانبها الفنية. والثقافية “.

وتابع ، أن الفيلم المصري “اليوم يوم جميل” ، من إنتاج شريف مندور وإخراج نيفين شلبي ، اختير في أول تجربة خيالية طويلة لها ليكون الفيلم الافتتاحي للمهرجان ، في العرض الأول في المهرجانات ، وبطولة. هنا شيحة وباسم سمرة وأحمد وفيق ونجلاء بدر وانتصار ومحمود الليثي.

وأضاف أن حفل الافتتاح ستقدمه آية الغرياني ، وستقام فعاليات المهرجان والحفل الختامي في مركز الإبداع الفني ، فضلا عن ندوات وعروض الأفلام الفائزة في سينما الحضارة بدار الأوبرا.

المصدرwww.masrawy.com
رابط مختصر