//

شيرين تخرج عن صمتها وتنفي عودتها إلى حسام حبيب

هنادي الوزير
ثقافة وفنون
شيرين تخرج عن صمتها وتنفي عودتها إلى حسام حبيب
شيرين تخرج عن صمتها وتنفي عودتها إلى حسام حبيب
//

بعد ساعات من أنباء عودة الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب إلى زوجها السابق حسام حبيب ، انتشرت كالنار في الهشيم ، صباح اليوم الأربعاء ، كسرت النجمة الشهيرة صمتها ، نافيةً صحة ذلك.

وأكدت في بيان نشرته على حسابها بموقع تويتر عدم صحة الخبر المتداول بخصوص حياتها الشخصية ، مشيرة إلى أنها تتحمل المسؤولية القانونية الكاملة عن من يروج لها وينشرها.

أي أخبار عن حياتها؟

كما أكدت أنها الوحيدة التي لها الحق في إعلان أي خبر عن حياتها الزوجية ، وطالبت معجبيها عدم الالتفات إلى هذا الخبر ، مؤكدة أن همها الحالي هو إسعاد معجبيها بالأغاني الجديدة.

جاءت هذه التغريدة بعد أن فجّر منظم الحفل المصري يوسف دندش ، صباح اليوم ، مفاجأة معلنة عودة الفنانة المصرية إلى زوجها السابق.

بيان:
تؤكد الفنانة شيرين ، أن الأخبار المتداولة بخصوص حياتها الشخصية غير صحيحة ، وأنها تتحمل المسؤولية القانونية الكاملة لمن يروج لها وينشرها ، فهي وحدها لها الحق في إعلان أي خير في حياتها الزوجية ، وتطالب جمهورها العزيز على الاهتمام بكل هذا ، فاهتمامها الحالي هو إسعاده بالأغاني الجديدة.

– شيرين عبد الوهاب (sherine) 9 فبراير 2022

وقال في تصريح صحفي ، إن صاحبة “آه يليل” عادت قبل أيام لزوجها السابق ، مضيفًا أنه حاول التواصل معها قبل أيام وتفاجأ بأن حسام هو من رد على هاتفها ، كما وجه إليهم البركة والتحية على الصلح ، واصفاً إياهم بالأصدقاء الأعزاء.

بدورها ، أكدت الإعلامية المصرية بسمة وهبة ، نبأ عودة الزوجين ، حيث نشرت صورة تجمع العروسين ، وعلقت عليها قائلة: “كنت متأكدة أنها كانت زوبعة مع فنجان ، وأنا كنت على يقين من أن الاثنين يحبان بعضهما البعض لذلك كنت متأكدة أنهما سيعودان لبعضهما … مبروك شيرين وحسام “.

تراجعت في وقت لاحق

لكنها تراجعت فيما بعد ونشرت إيضاحًا ، دعت الصحفيين إلى عدم التواصل معها لعدم توفر أي تفاصيل ، وكتبت “اسأل من أعلن الخبر هو يوسف دندش … على حد علمي مدير أعمالها. أو صديق ، لأنه هو الذي نقل الصحافة … قرأت مثل الناس الأخبار ، لذلك كنت محظوظًا “. .

يشار إلى أن الفنانة المصرية انفصلت رسمياً عن زوجها بداية شهر ديسمبر الماضي بعد زواج استمر قرابة 4 سنوات ، ما أثار جدلاً واسعاً في الأوساط الفنية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت شيرين حينها عن شروط العودة إلى حسام: “الأمر يتطلب معجزة” ، نافية ما نشره والده عن وجود مفاوضات للعودة ، ووصفته بالكذب والافتراء.

كما اعترفت بأنها ما زالت تحبه ، مؤكدة ذلك في مقابلة مع عمرو أديب قائلة: “ما زلت أحبه”. لكنها أضافت أنه منذ البداية اعتقدت أن هذا الزواج غير مناسب ، لوجود فارق عام بينهما ، معتبرة أن الرجل يجب أن يكون أكبر من المرأة بخمس سنوات على الأقل.

يُذكر أن شيرين أثارت ضجة بعد ظهورها في حفل حليق في أبو ظبي ، بعد أيام قليلة من إعلانها انفصالها ، وقالت لجمهورها: “هل تقبلوني بهذه الطريقة؟

بينما تفاعل الكثيرون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع الإطلالة الجديدة التي ظهرت بها النجمة المصرية ، ودعموها بقوة في أزمتها.

وبررت الفنانة سلوكها في ذلك الوقت بقولها إنها كانت تعاقب نفسها ، لأنها فعلت الكثير بنفسها. كما أشارت إلى أنها بحاجة إلى احتواء الجمهور لها وعدم انتقادها ، خاصة أنها تعمل في ظل الظروف التي تعاني منها.

المصدرwww.alarabiya.net
رابط مختصر