//

بعد قبرص واليونان. ما خطوة مصر المقبلة في الربط الكهربائي بين البلدين

هنادي الوزير
أخبار إقتصادية
هنادي الوزير19 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ 8 أشهر
بعد قبرص واليونان. ما خطوة مصر المقبلة في الربط الكهربائي بين البلدين
//

وخلال زيارته إلى قبرص 15 و16 أكتوبر الجاري، وقع وزير الكهرباء المصري، محمد شاكر، مذكرة تفاهم بين وزارته ووزارة الطاقة والتجارة والصناعة بقبرص، لدراسة إنشاء مشروع الربط الكهربائي بين البلدين.

وتهدف مذكرة التفاهم إلى إنشاء شبكة ربط مباشر لتبادل الكهرباء بين البلدين لتحسين أمن الأمداد بالطاقة، وإنشاء خطوط لنقل كميات ضخمة من الطاقة الكهربائية المولدة من الطاقة المتجددة.

وتمثل هذه الخطوة حسب بيان لوزارة الكهرباء المصرية تسريعاً بتطوير ممر الطاقة من خلال زيادة إمدادات الطاقة الكهربائية لكل من مصر وقبرص مع تحقيق التوازن في الطلب على الطاقة.

والربط الكهربائي بين شمال وجنوب المتوسط سوف يعمل على استيعاب القدرات الكهربائية الضخمة التي سيتم توليدها من الطاقات النظيفة التي تزخر بها القارة الإفريقية.

وتأتي مذكرة التفاهم بين مصر وقبرص، بعد أيام قليلة من توقيع اتفاقية مماثلة مع اليونان لإنشاء مشروع ربط كهربائي، عن طريق كابل بحري يوفر ربطاً مباشراً لتبادل الكهرباء بينهما ويمتد إلى السوق الموحد للاتحاد الأوروبي.

 مركز مصري للطاقة

وقالت مصادر حكومية في مصر إن الاستراتيجية الوطنية المصرية للطاقة الكهربائية حتى عام 2035، تستهدف أن تصبح مصر مركزا للطاقة بين قارات أوروبا وآسيا وإفريقيا.

وأضافت المصادر في حديث لموقع سكاي نيوز عربية، أنه يجرى العمل حالياً في مشروع للربط الكهربي بين دول مجلس التعاون الخليجي، بهدف إتمام الربط الكهربائي مع مصر قريباً.

ويأتي التعاون بين مصر وقبرص واليونان في أعقاب توقيع عقود الربط الكهربائي بين مصر والسعودية، وضمن مساع مصرية لتحقيق حلم “السوق العربية للطاقة” خلال سنوات، عن طريق الربط الكهربي بين الدول العربية وبعضها البعض.

وكشفت مصادر بجامعة الدول العربية، أن التعاون بين مصر ودول الخليج سيُسهم في الربط الكهربائي بين دول المشرق العربي والمغرب العربي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة